منتديات الاهل العربي
اهلا وسهلا بكل الزوار الجزائريين والمسلمين
تشرف لنا بالتسجيل من حضرتك
ونتمنى لك قضاء وقت سعيد في الاهل العربي
المنتدى شامل لكل العرب والمسلمين

منتديات الاهل العربي

منتديات الاهل العربي تجمع عربي -اسلامي- افادة واستفادة
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول
اختي الكريمة / اخي الكريم لاتدعوا الانترنت والتلفاز يلهيكم عن ذكر الله وعن الصلاة وعن قراءة القران وعن الطاعات واعمال الخير واتباع الجنائز ووزيارة المريض - قبل الجلوس على الإنترنت تأكد أولاً أنك قضيت الصلاة أهم شئ في حياتك - قبل الجلوس على الإنترنت تأكد أن لا أحداً له حق عليك تفعله من أمك ، أبوك ، زوجتك ، أولادك --أثناء جلوسك على الإنترنت اعلم جيداً ( أن الله مطلع عليك ) فإن لم تكن تعلم أنه يراك فالخلل منك أثناء جلوسك على الإنترنت اطمئن وأعلم أنك تستفيد بشئ حلال ---- وشكرا ادارة منتدى بوتريفيس
المواضيع الأخيرة
» اختراق الفيسبوك
السبت أغسطس 11, 2012 7:32 pm من طرف Admin

» طفلان دخلا البر انضرو ماذا وجداااااااااااااااا..........سبحان الله
السبت نوفمبر 26, 2011 10:46 am من طرف Admin

» هل من ترحيب
السبت مارس 19, 2011 7:20 am من طرف the nice boy

» دعاء السديس دعاء mp3
الثلاثاء فبراير 08, 2011 1:37 pm من طرف zino.djelfa

» مجموعة متون علمية مميزة
الثلاثاء فبراير 08, 2011 1:36 pm من طرف zino.djelfa

» أسطوانــة الــزواج
الثلاثاء فبراير 08, 2011 1:35 pm من طرف zino.djelfa

» أجمل شىء فى الحياة
الثلاثاء فبراير 08, 2011 1:33 pm من طرف zino.djelfa

» اجمل طفلة في اليابان
الثلاثاء فبراير 08, 2011 1:33 pm من طرف zino.djelfa

» مجموعة كبيرة من الصور
الثلاثاء فبراير 08, 2011 1:32 pm من طرف zino.djelfa

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 إجعل لسانك عذبا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 70
تاريخ التسجيل : 25/06/2010
العمر : 20
الموقع : http//www.zacherife.rigala.net

مُساهمةموضوع: إجعل لسانك عذبا   الجمعة سبتمبر 24, 2010 11:33 am

اجعل لسانك عذبا
لا تخلو حياتنا من مواقف نحتاج فيها إلى تقديم توجيهات ونصائح للآخرين ..نقدمها إلى الولد..الزوج..الجار..الأبوين..
تختلف نهايات النصائح ..باختلاف بداياتها ..
أعني:إن كانت البداية بأسلوب مناسب ..ومدخل لطيف ..انتهت كذلك ..وإن كانت بأسلوب جاف..ومدخل عنيف.. انتهت كذلك
عندما ننصح الناس ..فنحن في الواقع نتعامل مع قلوبهم ..لا أجسادهم ..لذلك تجد بعض الأبناء يتقبل من أمة النصح ولا يتقبل من أبيه..أو العكس..
والطلاب يتقبلون من مدرس ..دون الأخر ..وأول البراعة في النصيحة..أن لا تكثر منها وتدقق على كل صغير وكبير.. حتى لا يشعر الآخرون أنك مراقب لحركاتهم وسكناتهم..فتثقل عليهم..
ليس الغبي بسيد قومه### لكن سيد قومه المتغابي
وإن استطعت أن تقدم النصيحة على شكل اقتراح..فافعل..
مثال:قدمت زوجتك طعاما إليك..وقد تعبت من صنعه وإعداده..ولكنه مالح..فلا تقل:أوف ..ماهذا الطعام..
أعوذ بالله !!
وضعت علبة ملح كاملة!!
لا ؟؟وإنما قل:لو قللت الملح في الطعام..لكان أحسن..
وكذلك لو رأيت ولدك متسخ الملابس..فقدم النصيحة على شكل اقتراح..لأن الناس لا يحبون تلقي الأوامر..فقل:لو تغير ملابسك بثياب أجمل..
ولو تأخر طالب عن مدرسته..قل:لو ماتتأخر عن مدرستك مرة أخرى..
أفضل..استعمل هذه الأساليب دائما :ما رأيك لو فعلت كذا..
أقترح عليك كذا وكذا..
فهذه الأساليب الرقيقة أحسن من قولك..ياقليل الأدب
كم مرة قلت لك..
أنت ماتفهم..
إلى متى أعلمك؟!!
اجعله يحتفظ بماء وجهه..ويشعر بقيمته حتى وهو مخطئ..
أتدري لماذا ؟
لأن المقصود علاج أخطائه لا الانتقام منه أو إهانته..
يعني ياجماعة..بالعبارة الصريحة: لاأحد يحب أن يتلقى الأوامر..
وانظر إلى المنهج النبوي في ذلك ..
أراد _صلى الله عليه وسلم_يوما أن يوجه عبدالله بن عمر للتعبد بصلاة الليل..فما دعاه وقال :ياعبدالله قم الليل..
وإنما قدم النصيحة على شكل اقتراح..وقال:نعم الرجل عبدالله لو كان يصلي من الليل..
وفي رواية قال:ياعبدالله لاتكن مثل فلان..كان يقوم الليل فترك قيام الليل..بل إن استطعت أن تلفت نظرة إلى الأخطاء من حيث لايشعر فهو أولى..
عطس رجل عند عبدالله بن المبارك..فلم يقل الحمدلله
فقال عبدالله:ماذا يقول العاطس إذا عطس؟
فقال:الحمدلله..
فقال عبدالله: يرحمك الله
وكان الرسول_صلى الله عليه وسلم_كذلك
كان إذا انصرف من صلاة العصر.. دخل على نسائه واحدة واحدة..فيدنو من أحداهن..ويتحدث معها..
فدخل على زينب بنت جحش..فوجد عندها عسلا..وكان_ صلى الله عليه وسلم_ يحب العسل والحلواء..فأخذ يأكل منه ويتحدث معها..فاحتبس عندها أكثر ماكان يحتبس عند غيرها..
فغارت عائشة وحفصة..وتواصتا من دخل عليها تقول له: أجد منك ريح مغافير..وهو شراب حلو يشبه العسل..له رائحة سيئه..
وكان_صلى الله عليه وسلم_يشتد عليه أن يوجد منه الريح من بدنه أو فمه..لأنه يناجي جبريل..ويناجي الناس..
فلما دخل على حفصه..سألته ماذا أكل؟
فقال شربت عسلا عند زينب..
فقالت :إني أجد منك ريح مغافير..
فقال:لا بل شربت عسلا ولن أعود له ..
ثم قام ودخل على عائشة.. فقالت له عائشة مثل ذلك..
ومضت الايام.. وكشف الله له القضية كلها..
وبعد أيام.. أسر إلى حفصة رضي الله عنها حديتا..فأظهرته..
فدل عليها يوما..وعندها الشفاء بنت عبدالله..وكانت صحابيه تتعلم الطب..وتعالج الناس..
فأراد _صلى الله عليه وسلم_أن يلفت نظر حفصة إلى خطئها معه بأسلوب غير مباشر..ليكون أرفق وأحسن..فماذا فعل؟
فقال _صلى الله عليه وسلم_للشفاء: ألا تعلمين هذه رقية النملة كما علمتيها الكتابة!!
ورقية النملة كلام كانت نساء العرب تقوله..
يعلم كل من سمعه أنه كلام لايضر ولا ينفع..
ورقية النملة التي كانت تعرف بينهن أن يقال:
العروس تحتفل..
وتختضب وتكتحل..
وكل شيء تفتعل..
غير أن لا تعصي الرجل..
فأراد_صلى الله عليه وسلم_بهذا المقال تأنيب حفصة والتأديب لها تعريضا.. بأن ترددجملة:غير أن لاتعصي الرجل..
وما أجمل هذه الأساليب في علاج أخطاء الأخرين ليبقى الود في القلوب متينا لاتهزة الأخطاء ولاتكدرة كثرة النصائح ..
أحد السلف استلف منه رجل كتابا.. فرده إليه بعد أيام وعليه آثار طعام..كأنه حمل عليه خبزا أو عنبا..
فسكت صاحب الكتاب..
وبعد أيام جاءه صاحبه يستعير منه كتابا آخر..فأعطاه الكتاب على طبق..!!
فقال الرجل :إنما أريد الكتاب.. فما بال الطبق؟!
فقال: الكتاب لتقرأ فيه..والطبق لتحمل عليه طعامك!!
فأخذ الكتاب.. ومضى..فقد وصلت الرسالة..
وأذكر أن أحدهم كان يعود إلى بيته ليلا..وينزع ثوبه.. يعلقه على الشماعة..وينام..
فتأتي زوجته..وتفتح محفظة النقود..ثم تأخذ الصرف الموجود..من فئة الريال..والخمسة..
فإذا استيقظ صباحا وذهب إلى عمله..واحتاج أن يحاسب في بقاله ونحوها..لم يجد صرفا..
فتحير الرجل..ترى أين يذهب المال؟!
فراقبها حتى فهم القضية..
فرجع إلى بيته يوما..وقد جعل في جيبه ضفدعا!
ونزع ثوبه كالعادة..واضطجع كهيئة النائم..وأخذ يشخر..وهو يراقب الثوب.. فأقبلت زوجته لتأخذ ماتيسر..كالعادة!!
أقبلت إلى الثوب تمشي رويدا..أدخلت يدها بهدوووء..فلمست الضفدع..فتحرك فجأة..فصرخت:آآآه..يدي..ففتح الزوج عينيه..وقال:آآآه.. جيبي..
ليتنا نستعمل هذا الأسلوب.. مع جميع الناس..أولادنا إذا وقعوا في أخطاء..ومع طلابنا..
نايف أحد الأصدقاء..كان له أم صالحة..لا ترضى أن يبقى في البيت صور أبدا..لأن الملائكة لا تدخل بيتا فيه كلب وصورة..
كان عندها طفلة صغيرة..عندها ألعاب متنوعة..إلا الدمى..العرائس..كانت الأم تمنعها من شراء الدمى والعرائس وتأذن لها في بقية أنواع الألعاب..
أهدت لها خالتها دمية..عروسه..وقالت لها: العبي بها في غرفتك.. واحذري أن تراها أمك..
وبعد يومين..علمت الأم..فأرادت أن تقدم النصيحة بأسلوب مناسب..
جلسوا على الطعام..فقالت أم نايف:يا أولاد..!!من يومين وأنا أشعر أن البيت فيه ملائكة!!لا أدري لماذا خرجت.. لا حول ولا قوة إلا بالله ..
والبنت الصغيرة تسمع وهي ساكتة..
وبعد الغداء رجعت الصغيرة إلى غرفتها..فإذا بين يديها ألعاب كثيرة..والعروسه من بينها..
فالتقطها..وجاءت بها إلى الأم وقالت: ماما.. هذة التي طردت الملائكة..افعلي بها ماشئت!!
فما أجمل هذه الأساليب ليكون أحدنا مصلحا لأخطاء الناس.. ناصحا لهم في الوقت نفسه تخفيف النفس عليهم غير مضجر ولا ممل لهم ..
يعني دع المنصوح يحتفظ بماء وجهه..ويمكن أن تأكل العسل من غير أن تحطم الخلية..
لاتنصحة كأنه قد كفر بفعله..
بل أحسن الظن به..واعتبر أنه وقع في الخطأ من غير قصد..أو من غير أن يعلم..
كانت الخمر في أول الإسلام لم تحرم بعد..ثم نزل تحريمها على مراحل..ففي المرحلة الأولى:بغضهم الله تعالى في الخمر ولم يقطع بتحريمها..فقال :(يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس)..
ثم في المرحلة الثانية: حرم عليهم شربها قرب وقت الصلاة فقال:(لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ماتقولون)..فصار الشخص لايكاد أن يجد وقتا لشرب الخمر لانشغاله بالصلوات وتتابعها..
ثم في المرحلة الأخيرة قال تعالى : ( إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فأجتنبوه لعلكم تفلحون ) .. فترك كل من كان يشربها شربها وأنتهوا عنها ..
إلا أن بعض الناس خارج المدينة لم يعلموا بالتحريم القطعي للخمر ..
وفي يوم أقبل عامر بن ربيعة .. الصحابي الجليل .. من سفر .. فأهدى لرسول الله _صلى الله علية وسلم _ راوية خمر ..جرة كاملة مملوءة خمرا ..
ولم يكن النبي _صلى الله علية وسلم _ يشرب الخمر لا في الجاهلية ولا في الإسلا م .. لكن الناس كانوا يهدون إلية هدايا أحيانا لا ليستعملها وإنما ليهديها أو يبيعها ..
نظر النبي _صلى الله علية وسلم _ إلى الخمر مستغربا ..وإلتفت إلى عامر بن ربيعة .. وقال: أما علمت أنها قد حرمت ..؟
قال: حرمت ؟! لا ..ما علمت يارسول الله ..
قال:فإنها قد حرمت ..
فحملها عامر ..
فأسر إلية بعضهم بأن يبيعها ..
فسمعه النبي _صلى الله علية وسلم _فقال: لا ..إن الله إذا حرم شيئا ..حرم ثمنه .. فأخذها رضي الله عنة فاهراقها على التراب ..
وأنتبة أن تمدح نفسك وأنت تنصح فترفع نفسك وتسحب المنصوح إلى القاع ..لا أحد يرضى بذالك ..
بعض الأباء _مثلا_..إذا نصح ولده بدأ يذكر أمجاده..أنا كنت وكنت..ولعل الولد يعلم تاريخ والده..!!
فإذا احتجت أن تضرب مثالا وأنت تنصح فحاول جاهدا أن لا تضربه على نفسك فتذكر بطولاتك وأمجادك..وإنما اضرب المثال بغيرك..حتى لايشعر المنصوح أنك تهينه وتمدح نفسك..
بإختصار
"الكلمة الطيبة .. صدقة " حديث شريف .
منقول من كتاب: إستمتع بحياتك
للدكتور: محمد بن عبد الرحمن العريفي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zacherife.rigala.net
 
إجعل لسانك عذبا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الاهل العربي :: قسم الدين الاسلامي :: مواضيع إسلامية-
انتقل الى: